المشكله أن أمرضني طبيبي

اذهب الى الأسفل

المشكله أن أمرضني طبيبي

مُساهمة  المكلا تايمز في الأحد أبريل 14, 2013 4:55 am


المكلا تايمز-آراء وكتاب"
المشكله أن أمرضني طبيبي
بقلم/علي احمد باعيسى
مضى الثلث الاول من شهر أبريل 2013م والشعب الجنوبي يتطلع الى اجتماع مكونات الحراك السلمي الجنوبي الذي سيعلن فيه وحدة القيادة السياسيه الجنوبيه في الداخل والخارج. اللقاء الجنوبي - الجنوبي يجب ان يتم وأن شاء الله يكتب له النجاح.
ناضل شعب الجنوبي بكل فئاته الاجتماعيه منذ عام 2007م والتفا حول قضيته العادلة من اجل استعادة الدوله والتحرير لم يبخل في هذه النضال بل قدم الغالي والنفيس شباب في ريعان اعمارهم قتلوا واخرين سجنوا ولازالوا في السجون. يوم عن يوم يزداد هذا النضال في كل مديريه من مديريات الجنوبيه حى تحقق العصيان المدني والمسيرات المليونيه في عدن والمكلا. القيادات الميدانيه في الداخل جزاهم الله خير توحدوا من اجل انجاح هذه الفعاليات التى فتحت للجنوب باباً في مجلس الامن ودول الخليج لسماع قضيتهم وخطات السيد جمال بن عمر مبعوث الامين العام للامم المتحده الاخير في نهايه مارس 2013م خير دليل. هذه القيادات الميدانيه استطاعت كسر حاجز التعتيم الاعلامي .

أن هذا الالتفاف الجماهيري في الفعاليات السياسيه يعبر عن عدالة القضيه الجنوبيه. هذا النجاح يجب ان يرافقه نجاح اخر في اروقة السياسيه في الخارج وهذا لن يتأتي إلا بوحدة قيادات مكونات الحراك السلمي الجنوبي خارجيا. ضغوطات كبيره مارسها شعب الجنوب على قياداته في الخارج من اجل توحدهم وإنشاء هيئه موحده لقيادة العمل السياسي في الخارج من اجل استعادة الدوله والتحرر. أنصح هذه القيادات في الخارج بعدم التعامل مع ردات الفعل ورصد نشاطات ابناء الجنوب ونسبها اليهم ويدعي كل مكون من هذه المكونات تنظيمه لهذه الفعاليه او تلك. المطلوب منكم وحدتكم التى اساسها مبدأ التصالح والتسامح والتنازل للاخر وقبوله. وحدتكم السياسيه مرهونه بعدم وضع العراقيل في طريق اللقاء الجنوبي - الجنوبي. ابعدوا عن حب الزعامات وتذكروا قتلى الجنوب والسجناء. شهر ابريل لازيده يمر إلا وقد نجح لقاؤكم. ان شعب الجنوب لديه مفاجآت ونشاطات جماهريه في 27 ابريل 2013م ذكرى 19 لأشعال الحرب على الجنوب في صيف 1994م .
انجاح اللقاء الجنوبي - الجنوبي رد عملي على الحوار الوطن الشامل في نظام صنعاء. شعب الجنوب لايعول خير في النظام صنعاء وحوارهم لانه لاتوجد مصداقيه وحسن النوايا لحل القضيه الجنوبيه بصوره عادله. ان من يشارك في هذا ممن نهبوا الجنوب أرضاً وثروة ولازالوا يمارسون ذلك ولم يتنازل احد من المتنفذين عما نهبه بحسن نيه .
نتمنى من قيادات مكونات الحراك السلمي الجنوبي أنجاح اللقاء الجنوبي - الجنوبي هذا الشهر ولاتتركوا شعبكم ينتظر كثير. افعلوها هذه المرة بثقه وتنازلوا لبعضكم البعض من اجل الجنوب لاغير. في التحالفات يدخل الجميع دون قيد او شرط حينها ستظهر قوة الجنوب في قيام جبهه عريضه من اجل افشال سياسات نظام صنعاء وبدرجه اسياسيه افشال حوارهم الوطني .




avatar
المكلا تايمز
Admin


http://mukallatimes.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى