وحدة القيادات السياسيه والميدانيه..بقلم/علي احمد باعيسى

اذهب الى الأسفل

وحدة القيادات السياسيه والميدانيه..بقلم/علي احمد باعيسى

مُساهمة  المكلا تايمز في الإثنين مارس 04, 2013 4:24 am



المكلا تايمز-آراء وكتاب"
وحدة القيادات السياسيه والميدانيه
بقلم/علي احمد باعيسى
على دماء أبناء شعب الجنوب في مجزرة الكرامه أحتفل نظام صنعاء في عدن بالذكرى الاولى للانتخابات الرئاسيه المهزلة. استطاع فيها الرئيس التوافقي ان ينافس نفسه فقط كلنا يعلم ان شعب الجنوب قاطع هذه الانتخابات لهذا جاء الاحتفال في عدن تنكيلاً بهذا الشعب المسالم الذى يناضل سلمياً من أجل أعادة الدوله. من اجل ذلك حشد كل قوته العسكريه في كل عواصم محافظات الجنوب وجاءت النتيجه مجزرة الكرامه سقط عدداً من الشهداء وجرح العديد واعتقل عدد اخر من القيادات في الحراك الجنوبي على راسهم الشيخ حسين بن شعيب وقاسم عسكر وغيرهم. على الطرف الاخر احتفل يوم 27/فبراير/2013م الزعيم بالذكرى الاولى للتبادل السلمي للسلطه مدعياً انه سلم السلطه لنائبه طواعيه دون ان ترغمه ثورة الشباب على التنازل عن هذه السلطه التى تربع على كرسيها اكثر من الثلاثين عاماً. مهزله اي تبادل للسلطه هذا. هذه المشهاهد التى رأيناها تسير وفق التسويه السياسيه بين طرفي الازمه اليمنيه. جنوبنا الحبيب لادخل له فيها غير ان الكل ضده ممن نهبوا ثروثه وارضه وحاولوا طمس هويته. لكن هيهات لهم ذلك. كل يوم تزداد القضيه الجنوبيه عادله يمتسك بها كل فئات الشعب في الجنوب. نضال شعب الجنوب سلمياً وليس كما يريد نظام صنعاء ان يعسكره ويدعي انه حراك مسلح. الوقائع كلها نكشف زيق ذلك .
تعرض الحراك السلمي الجنوبي الى عدة مؤامرات ولازالت تحيط به من كل جانب. وفي اخر مره دسوا في مسيرتنا السلميه العسكر الملاثمون حاملين الاعلام الجنوبيه ونشروا بلاطجتهم وسطنا للقيام بالحرائق وغيرها .
ماهوالمطلوب من الحراك الجنوبي السلمي لتجاوز هذه المؤامرات مستقبلاً ؟
أولاً والاهم وحدة القيادات السياسيه في مكونات الحراك السلمي في الداخل والخارج والاتفاق على الاقل بتشكيل مجالس تنسيقيه في كل محافظات. مهمتها ربط القياده الميدانيه مع القياده السياسيه لتجنيب اية مخاطر مستقبلاً تحدق بالحراك الجنوبي وتحرفه عن هدفه. شئ طيب أن تبدأ تشكيل هذه المجالس التنسيقيه في شبوه وعدن وهلم جر الى بقية المحافظات. اذا لم تتوحد هذه القيادات السياسيه اليوم فسيرفضها شعبنا في المستقبل. كفى من دماء أريقت نتيجه لبعثرة جهود المكونات المختلفه. فرصه اخيره جاءت الى قيادات مكونات الحراك واجب استغلالها تفادياً للمؤامرات التى تحيط بشعب الجنوب .
ثانياً توحيد وربط القيادات الميدانيه بالقيادات السياسيه ان يكونوا اكثر التصاقاً بحركة الشارع وتوجيهه مباشرة.مطلوب ضبط الشارع وجعل قضيته سلميه. نستطيع بذلك من كشف بلاطجه نظام صنعاء المتسللون الى صفوفنا لحرف قضيتنا عن هدفها الاساسي في استعادة الدوله .
والله من وراء القصد .


avatar
المكلا تايمز
Admin


http://mukallatimes.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى